رئيسيةعربي ودولي

تحرك جديد لخفض التوتر بين السعودية وإيران

يقوم رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، اليوم السبت، بزيارة إلى المملكة العربية السعودية لإجراء محادثات مع قيادة البلاد في إطار مواصلة جهود الوساطة لخفض التوتر بين المملكة وإيران.


وقال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية، محمد فيصل، إن زيارة خان للسعودية ستكون الرابعة منذ أيار 2019، مؤكدا أن هذا الأمر “يمثل ميزة للعلاقات الأخوية بين باكستان والمملكة، وذلك حسب صحيفة “داون” الباكستانية.
وبشأن دور الوساطة الذي تلعبه باكستان بين السعودية وإيران في ظل هذه الزيارة، قال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية: إن بلاده “تواصل بذل جهود خالصة”.
وأضافت وسائل إعلام باكستانية أن رئيس الوزراء الباكستاني سبق وأن زار إيران في تشرين الأول الماضي، وذلك بعد محادثات أجراها مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في أيلول الماضي في الرياض، وأخرى مع الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في نيويورك.
وبدأت باكستان جهودها للتوسط بين طهران والرياض بعد الهجوم على منشأتين حيوتين لشركة “أرامكو” النفطية في السعودية في 14 ايلول، وأعلن خان في حينه أن هذه الوساطة طلبها كل من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وولي العهد السعودي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock